This is default featured slide 1 title

Go to Blogger edit html and find these sentences.Now replace these sentences with your own descriptions.

This is default featured slide 2 title

Go to Blogger edit html and find these sentences.Now replace these sentences with your own descriptions.

This is default featured slide 3 title

Go to Blogger edit html and find these sentences.Now replace these sentences with your own descriptions.

This is default featured slide 4 title

Go to Blogger edit html and find these sentences.Now replace these sentences with your own descriptions.

This is default featured slide 5 title

Go to Blogger edit html and find these sentences.Now replace these sentences with your own descriptions.

الاثنين، 10 أكتوبر، 2016

بدع ومخالفات يوم عاشوراء

من المخالفات التى تقع من بعض الناس تخصيص هذا اليوم

الاكتحال والاختضاب(وضع الحناء) والاغتسال والتوسعة على

 الاهل والعيال

وكل هذه الاعمال وردت فى احاديث موضوعة وضعيفة


ومن البدع ايضا

تخصيص هذا اليوم بدعاء معين ورقية عاشوراء

وما يفعلة الشيعة الكافرين  فى هذا اليوم من لطم الخدود

وضرب الصدور

واراقة الدماء 

السبت، 8 أكتوبر، 2016

فضل يوم عاشوراء

ان من نعم الله على  عباده ان يوالى موسم الخيرات على مدار الايام والشهور ليوفيهم

اجورهم ويزيدهم من فضله

فما ان ينقضى موسم الحج  المبارك الا ويتبعه شهر كريم الا وهو شهر الله المحرم

عن ابى هريرة رضى الله عنه عن النبى صلى الله عليه وسلم قال (افضل الصيام بعد

شهر رمضان شهر الله الذى تدعونه المحرم

وافضل الصلاة بعد الفريضة قيام الليل )رواه مسلم

ويوم عاشوراء هو اليوم العاشر من المحرم وشهر المحرم من الاشهر الحرم وهى :

(ذو القعدة_ذو الحجة_المحرم_رجب)

وعن ابى سعيد الخدرى رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

(ما من عبد يصوم يوما فى سبيل الله الا باعد الله بذلك اليوم وجهه عن النار سبعين

خريفا ) اى مسيرة سبعين عاما (متفق عليه)

وعن ابن عباس رضى الله عنه قال:

(ما رايت رسول الله صلى الله عليه وسلم يتحرى صيام يوم فضله على غيره الا هذا

 اليوم(يوم عاشوراء)

وهذا الشهر يعنى شهر رمضان (رواه البخارى)

وسئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن صوم يوم عاشوراء فقال: يكفر السنة الماضية

(رواه مسلم)

ويوم عاشوراء له فضيلة عظيمة وحرمة قديمة وكان موسى عليه السلام يصومه لفضله

وليس هذا فحسب

بل كان اهل الكتاب يصومونه

والسنة صيام التاسع والعاشر لقول ه صلى الله عليه وسلم فى صحيح مسلم عن ابن

عباس رضى الله عنه

قال حين صام رسول الله صلى الله عليه وسلم  عاشوراء وامر بصيامه قالوا :يا رسول

الله انه يوم تعظمه اليهود والنصارى

فقال رسول الله فاذا كان العام المقبل ان شاء الله صمنا التاسع اى مع العاشر لمخالفة اهل

الكتاب قال فلم يات العام المقبل حتى توفى 
رسول الله